العودة   منتديات مخابئ > >


منتدى المواضيع الإسلامية العامة مخصص للمواضيع الإسلامية العامة التى لا تختص بالصوتيات والمرئيات الإسلامية


مضمون سورة النازعات

منتدى المواضيع الإسلامية العامة

مضامين سورة النازعات المحور الرئيس الذي دارت حولَه آيات سورة النازعات هو مآل كلٍّ من المجرمين من الكفار والمشركين ومن خالف ما أمر الله به ومآل...



مضامين سورة النازعات
المحور الرئيس الذي دارت حولَه آيات سورة النازعات هو مآل كلٍّ من المجرمين من الكفار والمشركين ومن خالف ما أمر الله به ومآل المتقين المؤمنين يوم القيامة مع ذِكرٍ لأهوال يوم القيامة وشدائد ذلك اليوم العصيب، كما تضمنت السورة: 1)
القسم بالملائكة مع ذِكرٍ لمهامهم في الملأ الأعلى.
الإتيان على واحدةٍ من القصص لأخذ العبرة وهي قصة موسى -عليه السلام- مع فرعون.
الحديث عن طغيان مشركي قريشٍ، وأنّهم أضعف بكثيرٍ من المخلوقات التي خلقها الله سبحانه في السماوات والأرض.
الحديث عن وقت الساعة ذلك التوقيت الذي حيّر المشركين، وبيان أنْ ليس من مَهامّ الرسول تحديد ذلك الوقت إنما الإنذار من وقوع تلك الساعة وكيفية الاستعداد لها.
فضل سورة النازعات
أرجح أقوال أهل التفسير أنّه لم يرد في فضل سورة النازعات شيءٌ يذكر في أمهات كتب الحديث والتفسير الصحيحة، وأن فضل سورة النازعات كفضل غيرها من سُور القرآن الكريم وأجرها في التلاوة؛ فالحرف بحسنةٍ والحسنة بعشرة أمثالها، بينما ورد في فضل سورة النازعات من اجتهاد عبد الله بن مسعود في استحباب مجموعةٍ من السور واسماها النظائر في الركعة:”أتى ابنَ مسعودٍ رجلٌ فقال: إني أقرأُ المُفصَّلَ في ركعةٍ فقال أهذًّا كهذَّ الشِّعرِ ونثْرًا كنثرِ الدَّقلِ لكنَّ النبيَّ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- كان يقرأُ النظائرَ السورتَينِ في ركعةٍ : النَّجْمُ والرَّحْمَنُ في ركعةٍ، واقْتَرَبَتْ والْحَاقَّةُ في ركعةٍ، والطُّورِ والذَّارِيَاتْ في ركعةٍ، وإِذَا وَقَعَتِ ون في ركعةٍ، وسَأَلَ سَائِلٌ والنَّازِعَاتِ في ركعةٍ، ووَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ وعَبَسَ في ركعةٍ، والْمُدَّثِّرُ والْمُزَّمِّلُ في ركعةٍ، وهَلْ أَتَى ولاَ أُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ في ركعةٍ، وعَمَّ يَتَسَاءَلُونَ والْمُرْسَلَاتِ في ركعةٍ، والدُّخَانُ وإِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ في ركعةٍ” 2) 3) 4)
تفسير آية يسألونك عن الساعة
قال تعالى: “يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا” 5) يُخبر الله -سبحانه وتعالى- في هذه الآية وما بعدها عن أمرٍ في غاية الأهميّة وهو موضع اختلافٍ بين الناس منذ بدء الخليقة ألا وهو موعد الساعة، فعِلم الساعة حكرٌ على الله سبحانه ولا يعلمه أحدٌ من الناس مهما كانت كرامته أو منزلته عند الله حتى النبيّ -صلى الله عليه وسلم- لا يعلم متى الساعة، لذلك قال النبي -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الطويل لجبريل -عليه السلام- حين جاءه يُعلمه الإسلام وسأله عن الساعة:”ما المسؤولُ عنها بأعلمَ من السائلِ، ولكن لها علاماتٌ تعرف بها” 6)، وقيل نزلت هذه الآية وما بعدها جراء كثرة سؤال المشركين عن موعد الساعة لكن الحديث لم يخرج في الصحيحيْن.

المصدر: منتديات ال باسودان - من قسم: المَواضِيــــع الإِســــلاَمِيٌـــة العَـــــامَة




الكلمات الدلالية (Tags)
مضمون, النازعات, صورة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سورة القدر StarSrv1 منتدى المواضيع الإسلامية العامة 0 2018-11-14 02:01 PM
فضل سورة الشمس ومعانيها StarSrv1 منتدى المواضيع الإسلامية العامة 0 2018-11-14 12:43 PM
تفسير حلم صورة - رؤية صورة فى الحلم - تفسير الاحلام anoXmous تفسير الأحلام - منتدى تفسير الاحلام والرؤى 0 2015-05-17 12:24 AM
تفسير رؤية قرأة القرأن - الحلم بأيات القرأن الكريم - تفسير الاحلام anoXmous تفسير الأحلام - منتدى تفسير الاحلام والرؤى 0 2015-05-16 02:09 AM
كومنت فى صورة للفيس بوك sewar commentat facebook anoXmous صور 2018 - صور خلفيات - صور حب - صور منوعة 0 2015-05-12 03:19 AM


الساعة الآن 09:45 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd