العودة   منتديات مخابئ > >


منتدى المواضيع الإسلامية العامة مخصص للمواضيع الإسلامية العامة التى لا تختص بالصوتيات والمرئيات الإسلامية


فتاوى النكاح الشيخ أحمد بن حمد الخليلي

منتدى المواضيع الإسلامية العامة

الشيخ أحمد بن حمد الخليلي سئل سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام عن هذه الأسئلة الآتية وإليكم الأسئلة والأجوبة س : هل يجوز للرجل أن يمص...



الشيخ أحمد بن حمد الخليلي

سئل سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام عن هذه الأسئلة الآتية وإليكم الأسئلة والأجوبة

س : هل يجوز للرجل أن يمص ثديي زوجته ؟ وهل يجوز للمرأة أن تمص ذكر زوجها. ؟


... ... ... ... ج : يباح للرجل أن يمص ثديي زوجته و لا كراهة في ذلك ، إذ لا محذور فيه فإن من جاوز عامين من عمره لم يؤثر عليه الرضاع ، وللمرأة أن تداعب ذكر زوجها من غير أن تمصه خشية أن تلج فيها رطوباته وهي نجسة والله أعلم.

س : هل يصح للرجل ان يداعب زوجته أثناء حيضها حتى ينزل ؟


ج : الممنوع في الحائض هو المجامعة دون غيرها ، وتجوز مداعبتها بما دون الجماع ولو أدت إلى قذف المني والله أعلم



س : ما قول الشرع في مص الزوجة ذكر زوجها أثناء الجماع ؟

ج : مص الذكر مظنة امتصاص النجاسة ، وذلك لأن التفكير في الجماع! ! ! مدعاة إلى الإمذاء ، فضلاً عن الملاعبة والتهيؤ للمواقعة ، والمذي نجس ، الفم موضع لذكر الله ، ولتناول فضله من الطعام والشراب ، فلا يجوز للمرأة امتصاصه ، كما لا يجوز للرجل أن يلحس فرجها كل ذلك من أجل الحرص على الطهارة ، (( إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين )) والله اعلم.


س : ماذا يقول الرجل إذا أراد الدخول على زوجته ؟


ج : يقول : بسم الله ، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا . والله أعلم

س : هل يجوز تقبيل الرجل لزوجته في كامل جسدها ؟


ج : نعم ، إلا الموضع الذي هو مظنة النجاسة والله اعلم



س : هل يجوز أن يمص الرجل من ثدي زوجته لبناً ؟

ج : لا مانع من ذلك والله أعلم.



س : هل يجوز إتيان المرأة من ظهرها في قبلها ؟


ج : لا مانع من ذلك ، وهو المراد بقوله تعالى (( نساؤكم حرثُ لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم )) والله أعلم



س : هل يجوز أن يقبل الرجل فرج زوجته ؟

ج : يمنع من مص موضع النجاسة ، ويباح ما عداه والله أعلم.

س : هل يجوز أن تقبل الزوجة ذكر زجها ؟ وهل يصح أن تمصه دون أن يقذف ؟

ج : لا يجوز لها مص مخرج النجاسة ، ويجوز ما عداه والله اعلم.



س : هل يجوز أن يداعب الرجل فرج زوجته بيده ؟


ج : لا مانع من ذلك والله اعلم



س : هل يجوز للزوجين أن يناما عاريين في حجرة شبه مظلمة ؟

ج : يكره ذلك ، حياءً من الله وملائكته والله أعلم



س : هل يجوز أن يحك الرجل ذكره في جسد زوجته حتى يقذف ؟

ج : يباح ذلك حال حيضها ، من أجل الترويح عنه والله أعلم





س : هل يصح مص كل من الزوجين لسان بعضهما ؟

ج : لا مانع من ذلك والله أعلم.

س : ما الذي يباح للرجل من امرأته حال صومه أو حال حيضها ؟


ج : يباح للرجل ما عدا ما يدعوه إلى الجماع أو الإنزال من امرأته في حال صومه ، ومع ذلك فإن عليه أن يحتاط ، فإن الملاعبة المفضية إلى الإنزال غير ممنوعة حال الحيض وهي ممنوعة في حال الصوم والله أعلم .

س : هل يجوز أن تتعرى المرأة أما زوجها إن تطلب منها ذلك ؟


ج : لا يمنع أن يتعرى أي واحد من الزوجين أمام الآخر , وإنما يكره ذلك تنزيهاً لغير حاجة ، و لا ينبغي للزوج أن يكره زوجته عليه لغير حاجة ، وإن كان في ذلك إشباع رغبته منها فلا ينبغي لها أن تخالفه والله أعلم



س : هل يجوز للرجل أن يمص ثديي زوجته ؟ وهل يجوز للمرأة أن تمص ذكر زوجها. ؟


... ج : يباح للرجل أن يمص ثديي زوجته و لا كراهة في ذلك ، إذ لا محذور فيه فإن من جاوز عامين من عمره لم يؤثر عليه الرضاع ، وللمرأة أن تداعب ذكر زوجها من غير أن تمصه خشية أن تلج فيها رطوباته وهي نجسة والله أعلم.

س : هل يصح للرجل ان يداعب زوجته أثناء حيضها حتى ينزل ؟


ج : الممنوع في الحائض هو المجامعة دون غيرها ، وتجوز مداعبتها بما دون الجماع ولو أدت إلى قذف المني والله أعلم


س : ما قول الشرع في مص الزوجة ذكر زوجها أثناء الجماع ؟

ج : مص الذكر مظنة امتصاص النجاسة ، وذلك لأن التفكير في الجماع! ! ! مدعاة إلى الإمذاء ، فضلاً عن الملاعبة والتهيؤ للمواقعة ، والمذي نجس ، الفم موضع لذكر الله ، ولتناول فضله من الطعام والشراب ، فلا يجوز للمرأة امتصاصه ، كما لا يجوز للرجل أن يلحس فرجها كل ذلك من أجل الحرص على الطهارة ، (( إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين )) والله اعلم.


س : ماذا يقول الرجل إذا أراد الدخول على زوجته ؟


ج : يقول : بسم الله ، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا . والله أعلم

س : هل يجوز تقبيل الرجل لزوجته في كامل جسدها ؟


ج : نعم ، إلا الموضع الذي هو مظنة النجاسة والله اعلم


س : هل يجوز أن يمص الرجل من ثدي زوجته لبناً ؟

ج : لا مانع من ذلك والله أعلم.


س : هل يجوز إتيان المرأة من ظهرها في قبلها ؟


ج : لا مانع من ذلك ، وهو المراد بقوله تعالى (( نساؤكم حرثُ لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم )) والله أعلم


س : هل يجوز أن يقبل الرجل فرج زوجته ؟

ج : يمنع من مص موضع النجاسة ، ويباح ما عداه والله أعلم.

س : هل يجوز أن تقبل الزوجة ذكر زجها ؟ وهل يصح أن تمصه دون أن يقذف ؟

ج : لا يجوز لها مص مخرج النجاسة ، ويجوز ما عداه والله اعلم.



س : هل يجوز أن يداعب الرجل فرج زوجته بيده ؟


ج : لا مانع من ذلك والله اعلم


س : هل يجوز للزوجين أن يناما عاريين في حجرة شبه مظلمة ؟

ج : يكره ذلك ، حياءً من الله وملائكته والله أعلم


س : هل يجوز أن يحك الرجل ذكره في جسد زوجته حتى يقذف ؟

ج : يباح ذلك حال حيضها ، من أجل الترويح عنه والله أعلم


س : هل يصح مص كل من الزوجين لسان بعضهما ؟

ج : لا مانع من ذلك والله أعلم.

س : ما الذي يباح للرجل من امرأته حال صومه أو حال حيضها ؟


ج : يباح للرجل ما عدا ما يدعوه إلى الجماع أو الإنزال من امرأته في حال صومه ، ومع ذلك فإن عليه أن يحتاط ، فإن الملاعبة المفضية إلى الإنزال غير ممنوعة حال الحيض وهي ممنوعة في حال الصوم والله أعلم .

س : هل يجوز أن تتعرى المرأة أما زوجها إن تطلب منها ذلك ؟


ج : لا يمنع أن يتعرى أي واحد من الزوجين أمام الآخر , وإنما يكره ذلك تنزيهاً لغير حاجة ، و لا ينبغي للزوج أن يكره زوجته عليه لغير حاجة ، وإن كان في ذلك إشباع رغبته منها فلا ينبغي لها أن تخالفه والله أعلم



المصدر : فتاوى النكاح


الكتاب الثاني الطبعة الأولى محرم 1423 هـ مارس 2002 م

من صفحة 101 إلى صفحة 105



tjh,n hgk;hp hgado Hpl] fk pl] hgogdgd



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
M5ab2 آنضم الى معجبين