العودة   منتديات مخابئ > >


تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات التقارير و الجوائز الفنية , ايرادات الأفلام , مقالات الافلام الكلاسيكية القديمة , مناقشة فيلم


مراجعة فيلم Steve Jobs إنه ببساطة مذهل

تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات

مراجعة بالعربي و تقرير عن فيلم Steve Jobs إنه ببساطة مذهل مراجعة و مناقشة فيلم Steve Jobs Movie Review يقدم لنا المخرج Danny Boyle وكاتب السيناريو...



مراجعة بالعربي و تقرير عن فيلم Steve Jobs إنه ببساطة مذهل
مراجعة و مناقشة فيلم Steve Jobs Movie Review
يقدم لنا المخرج Danny Boyle وكاتب السيناريو Aaron Sorkin سيرة ذاتية مسرحية للعملاق Steve Jobs، إنه ببساطة... مذهل

في آخر مرة كتب فيها Aaron Sorkin فيلماً له علاقة بالتكنولوجيا، رأيناه يروي لنا حول Mark Zuckerberg وشبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، مع المخرج David Fincher في أحد أبرز أفلام القرن الواحد والعشرين المميزة. وها هو قد عاد مرة أخرى، لكن هذه المرة مع المخرج Danny Boyle الذي عمل على Trainspotting و Slumdog Millionaire، ليرووا لنا قصة أحد أكبر الأدمغة العلمية في عصرنا هذا، دماغ كبير وغرور عملاق ومهووس بالسيطرة والكومبيوترات والذي كانت لاختراعاته دور، سواء شئنا أم أبينا، في تعريف التفاعل البشري العصري.

مراجعة فيلم Steve Jobs إنه ببساطة مذهل

يمكن القول أن Steve Jobs، والذي توفي في أكتوبر من عام 2011 كان شخصية عامة أكثر شعبية من Zuckerberg. وكان لمنتجاته المتنوعة، على اعتباره المدير التنفيذي في شركة Apple مثل Mac و iPod و iPhone إلخ دور في تغيير وجه الصناعة. ومع ذلك، بشكل معاكس إلى حد ما، يبدو أن Sorkin يختار إنهاء فيلمه قبل الإعلان عن أول iMac للعالم، ويتجنب أي يكون هناك أي دخل لشركة Pixar بهذا الموضوع. منذ البداية تماماً، يركز الفيلم على شعار Jobs وشعار الشركة أحياناً: "فكر بشكل مختلف".

لذا، بدلاً من أن يكون الفيلم عبارة عن سيرة ذاتية تقليدية، نرى أنه مقسم إلى ثلاثة أطر زمنية مختلفة (يتخللها لقطات إرتجاعية من حين إلى آخر)، كل إطار فيها يركز ويبرز إطلاق منتج من ثلاث منتجات: الأول هو ثورة الحوسبة الشخصية مع الماكنتوش عام 1984، والثاني إطلاق حاسوب الـ NeXT عام 1988، والثالث إنجاز الـ iMac عام 1988. كما وأن الحفاظ على الآكشن وراء الكواليس، حيث تهدد حياة Job الشخصية والمهنية بالتوقف، كان مناورة جريئة، خاصة بالنسبة لرجل كان يتحكم بدقة بطريقة تقديمه هو وعمله للعامة.

يظهر Michael Fassbender بدور Jobs على الشاشة تقريباً في كل ثانية من الفيلم. ومن المعروف أنه لم يكن الخيار الأول لأداء هذا الدور (وفقاً لاختراق البريد اٌلإلكتروني، كان Christian Bale أو Leonardo DiCaprio هما الخياران المفضلان)، إلا أن Fassbender، على عكس تجسيد Ashton Kutcher لـ Jobs السابق، لا يبدو شبيها بنظيره في الحياة الواقعية على الإطلاق. لكن في كل جانب من الجوانب الأخرى، يعد هذا الدور كترقية لأداء Kutcher. حيث يؤدي Fassbender دوره كمحترف، ويقدم لنا نظرة خالية من الغرور على رجل يمتلك تركيزاً وحافزاً لا يلين. لكنه يكشف أيضاً عن الهشاشة التي تدعم الرقاقة (المصغرة) على كتفه والحاجة إلى كومبيوتر، وحتى إلى نمط حياة، ذو "نظام مغلق". والأكثر إثارة للإعجاب هو الأداء الذي يستحق جائزة الخالي إلى حد كبير من التصنع والسعي للتأثير في نفوس المشاهدين.

ويرجع هذا جزئياً إلى أن Sorkin و Boyle يبقيان Jobs تحت السيطرة، و Fassbender متيقظاً، مع طاقم ممثلين ممتاز. كل مشهد يمثل مواجهة بين Jobs وزميل أو فرد أسرة مظلوم، سواء كان Steve Wozniak (والذي يلعب دوره Seth Rogen) الشريك المؤسس لشركة Apple وهو يطلب بشكل يائس تقدير فريقه، أو المبرمج الهائج Andy Hertzfeld (والذي يلعب دوره Michael Stuhlbarg)، الذي عليه غالباً حل المشاكل التي تأتي مع مطالب Jobs الذي ينشد الكمال في عمله، أو صديقته السابقة الضعيفة Chrisann (والتي تلعب دورها Katherine Waterston) وابنتها الصغيرة Lisa. عندما يواجه الادعاء Jobs بأن Lisa هي ابنته، فهو لا ينفي أبوته فحسب، بل يسعى إلى دحض ذلك الادعاء (وتشويه سمعة صديقته السابقة) مع تقديمه لخوارزمية تشير إلى أن 28% من الرجال الأمريكيين يمكن أن يكونوا هم المسؤولون. هل يستحق لقب ’والد الحوسبة الشخصية‘؟ نعم بكل تأكيد. لكن لقب ’أفضل والد للعام‘؟؟ ليس كثيراً.


ومع ذلك، إن تقبله التدريجي لـ Lisa وترقق قلبه تجاهها هو ما يميز الشخصية هنا (لا توجد أية إشارة إلى زواجه الدائم لاحقاً وأطفاله الثلاثة)، وهذه النهاية الحاسمة للفيلم هي الخلل الوحيد الحقيقي فيه. من الناحية الهيكلية للفيلم، يتبنى Steve Jobs زاوية أداء مسرحي تروي "حقائق عاطفية" أكثر من كونها واقعية. أتريد فيلما ذو طبيعة واقعية وثائقية؟ للأسف لن تحصل على هذا هنا.

ومع ذلك، فإن فيلم Steve Jobs ينجح في أن يكون فيلماً ناجحاً بطريقته الخاصة. يحافظ المخرج Boyle (والذي هو بمثابة المحرك المليء بالطاقة لأفلام الثقافة الشعبية خاصته) على تدفق الأحداث بسلاسة لكن من دون حيل لا لزوم لها. يتم تصوير كل فترة زمنية بشكل مختلف: تصوير بأسلوب فيلم 16mm بنسب 4:3 للبدايات في عام 1984، وتصوير بأسلوب فيلم 35mm للثمانينيات، وصورة صافية HD للتسعينيات عند ثورة الـ i-digital. كما ويعكس الإطار والتصيم صحوة Jobs الشخصية التدريجية، ابتداءاً من الأروقة الداخلية القذرة في جامعات عام 1984، وصولاً المساحات الواسعة والرحبة في قاعة Davies Symphony Hall في سان فرانسيسكو عام 1998. حيث تجمع موسيقى Daniel Pemberton بين الالكترونية والكلاسيكية، وكما هو الحال بالنسبة لأفضل اختراعات شركة Apple، تعمل جميع العناصر المختلفة فيها بتزامن سلس لتخلق شيئاً مميزاً.

الخلاصة

إن Steve Jobs هو فيلم يجسد بشكل فني مبهر أحد أكبر عمالقة التقنيات الحديثة بإخراج رائع، من بطولة Michael Fassbender في أفضل أداء له. إنه بمثابة The Social Network 2.0 وأحد أفضل الأفلام لهذا العام.

ترجمة: ديما مهنا




الكلمات الدلالية (Tags)
مذهل, مراجعة, ببساطة..., jobs, steve, فيلم, إنه
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مراجعة فيلم Goosebumps فيلم جيد إلى درجة مرعبة ممتع ومخيف anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 01:23 AM
مراجعة فيلم Terminator Genisys عودة في الزمن إلى البداية anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 01:11 AM
مراجعة فيلم Inside Out فيلم عائلي مليء بالخيال المبدع والمشاعر المؤثرة anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 01:08 AM
مراجعة فيلم Creed عين النمر anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 12:48 AM
مراجعة بالعربي و مناقشة فيلم Fantastic Four ضعيف بشكل مذهل anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 12:22 AM


الساعة الآن 01:52 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
M5ab2 آنضم الى معجبين