العودة   منتديات مخابئ > >


تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات التقارير و الجوائز الفنية , ايرادات الأفلام , مقالات الافلام الكلاسيكية القديمة , مناقشة فيلم


مراجعة فيلم Spectre فيلم متين لكن لا يصل إلى درجة الإذهال

تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات

مراجعة بالعربي و تقرير عن فيلم Spectre فيلم متين لكن لا يصل إلى درجة الإذهال مراجعة فيلم Spectre Movie Review فيلم ممتع بالرغم من أنه طويل أكثر مما...



مراجعة بالعربي و تقرير عن فيلم Spectre فيلم متين لكن لا يصل إلى درجة الإذهال
مراجعة فيلم Spectre Movie Review
فيلم ممتع بالرغم من أنه طويل أكثر مما ينبغي. يعطي SPECTRE شعوراً في كثير من الأحيان بأنه لم يحصل على الجهد المطلوب.

يلوح شبح ماضي جيمس بوند في هذا الفيلم الجديد من السلسلة الشهيرة ذات ميزانية المليار دولار. هناك حسابات قديمة تطالب بتسويتها. تتحدث الشخصيات من وراء القبور. حتى أن الفيلم يفتتح مع العبارة المشؤومة "إن الأموات أحياء". لكن وعلى الرغم من أن الفيلم الجديد يبرز بشكل جيد ميزات Daniel Craig، إلا أنه لا يصل إلى مستوى سابقه Skyfall. إن فيلم SPECTRE (وهو الفيلم الـ 24 الرسمي في السلسلة)، يقدم لنا ترفيهاً رائعاً لكن مع مستوى آكشن ضعيف.


مراجعة فيلم Spectre فيلم متين لكن لا يصل إلى درجة الإذهال

إن الأموات هم أحياء بكل تأكيد في المشهد الافتتاحي، وتجري أحداث الدراما في مكسيكو سيتي خلال احتفالات يوم الموتى (Dia de los Muertos). وعلى الرغم من أنه ليس من أفضل مشاهد بوند الأولى، إلا أن المخرج Sam Mendes قد أخرج ما يمكن اعتباره المشهد الأكثر روعة من بينها، حيث يقوم جيمس بالاختيال في مشيته في الشوارع مع موسيقى راقصة، ويتسلق أحد المباني في لقطة واحدة مستمرة. ثم يقوم باصطياد فريسته في مطاردة مليئة بالأدرينالين، ولا يفسد المشهد سوى بعض اللقطات المولدة عن طريق الحاسوب خلال اللقطة الأخيرة في طائرة عامودية.

ثم ينتقل الآكشن بسلاسة إلى لحن لـ Sam Smith، يرافقه بعض الرسومات الرائعة التي تحمل الكثير من الأدلة حول ما سيأتي لاحقاً، قبل أن بيدأ SPECTRE بشكل فعلي، مع قصتين تتكشفان بشكل متوازي.

في الداخل هناك تغييرات على قدم وساق، حيث يتسبب بوند بحادثة دولية في نفس الوقت الذي يواجه فيه جهاز الاستخبارات البريطاني (MI6) أكبر هزة في تاريخ الاستخبارات البريطانية. لقد تم بناء منشأة جديدة، في حين تم تعيين Max Denbigh (Andrew Scott من مسلسل Sherlock) رئيس جهاز الأمن المشترك (Joint Security Service).

يعتقد Denbigh (والذي يطلق عليه بوند لقب 'C') أن 007 وما يشابهه هم قديمو الطراز، ويريد أن ينقل القسم "من الظلمات نحو النور" عبر استبدالهم بطائرات بدون طيار. وتحمل القصة بعض العلاقة مع فترة ما بعد Snowden وما بعد ويكيليكس، حيث يحاول أيضاً التخطيط لاستغلال المراقبة المركزية لتحويل الوكالة إلى ما أطلق عليه أحد الشخصيات: "أسوأ كوابيس جورج أورويل".

وفي هذه الأثناء لا يزال جيمس يعاني من فشله في إنقاذ M (والتي تلعب دورها الممثلة Judi Dench) في نهاية الفيلم الماضي، لذا فعندما تتاح أمامه فرصة للتعويض عن ذلك، يتحدى Ralph Fiennes الذي يلعب دور M الجديد في هذا الفيلم، فيشرع بمهمة خطيرة، والتي تتضمن نساء ومواقع جميلة، وتدور حول شخصية تدعى 'the pale king' (أي الملك الشاحب) وحول مؤثرات بوند التي تعافت من تفجير Skyfall.

ولكن بعد ذلك، يفقد الفيلم بعضاً من إثارته لفترة تشعر بأنها طويلة جداً. وعلى اعتبار أن الفيلم من أطول أفلام السلسلة حتى الآن، مع 148 دقيقة، فأنت تشعر بأن هذا السيناريو، والذي هو من كتابة John Logan و Neal Purvis و Robert Wade و Jez Butterworth يتباطأ عند كل حدث في القصة.

يتجه جيمس إلى روما مع مشهد مليء بالأوبرا والرومنسية ومشهد قصير لـ Monica Bellucci. وأثناء تواجده هناك يعثر على أدلة ترسله إلى استراليا، حيث يلتقي بعدو قديم، امرأة أخرى جميلة، ويحصل على المزيد من الأدلة التي تقوده إلى طنجة، حيث تزدهر الرومنسية ببطئ وتكشف جهوده عن سلسلة أخرى من الأدلة التي تقوده إلى... حسناً أعتقد أنكم فهمتم الفكرة. إنها صيغة حولت السلسلة إلى ظاهرة عالمية، لكنها ظاهرة يبدو أنها بحاجة إلى بعض الإنعاش.

ويقود التحقيق في نهاية المطاف إلى الكشف (أو إعادة الكشف إذا كنت متابعاً لتاريخ بوند) عن منظمة SPECTRE الإجرامية المشبوهة، وإلى تعريفنا على رئيسها المشبوه بشكل أكبر Franz Oberhauser والذي يلعب دوره Christoph Waltz الحائز على جائزة الأوسكار لمرتين. يثير قدومه ضجة كبيرة بعدما ظهرت الشخصية بالظلمات في البداية.

وهو يشارك Craig بالتأكيد بعض المشاهد العظيمة، حيث تتواجه الشخصيتان بحدة مع مساعي 007 لفهم ماضيه لكي يتمكن من التعامل مع هذا التهديد الحالي. لكن على الرغم من أن الممثل Waltz يتمكن من إغراق شخصيته Franz بالسحر وبحس الفكاهة الجافة التي تصبح علامته المميزة، إلا أنه يفتقر لذاك الشعور بالتهديد الذي شعرناه مع عدو بوند الماضي Silva، حيث تبدو الشخصية في البداية مخيفة، لكنها تصبح لاحقاً حمقاء بعض الشيء، لكنه لا يتحول أبداً إلى ذاك الوحش المرعب الذي من المفترض أن يكونه، حتى عند إشرافه على بعض حالات التعذيب المؤلمة جداً.

ويحصل Oberhauser على مساعدة وتحريض أحد أتباعه Hinx والذي يلائم الدور جيداً لكنه يفشل في إنهاء الصفقة، يلعب دوره Dave Bautista نجم Guardians of the Galaxy والذي يدخل الفيلم بمشهد رائع حيث يقوم بتفيذ عملية قتل خيالية تعيدنا بالذاكرة إلى أيام كان فيها أصدقاء بوند يستخدمون أسنانهم أو قبعة ما للقضاء على ضحاياهم. لكن تفشل الشخصية في ترك انطباع كبير بعد ذلك، حيث يظهر في مطاردة سيارات تضع سيارة الـ Aston Martin DB10 ضد سيارة Jaguar C-X75 لكن تنتهي المطاردة بشكل ممل جداً، ومشاجرة في عربة قطار تذكرنا بمشهد شبيه جداً من فيلم From Russia With Love لكنه ينتهي بسرعة.

لكن أدوار بقية الطاقم تبلي بشكل أفضل بكثير، حيث يعود Jesper Christensen بدور Mr. White ويشارك بمشهد متميز وبارز مع 007، في حين تضيء Lea Seydoux الشاشة بدور Madeline Swann، وهي شخصية تشبه أي شيء عدا أن تكون ’فتاة بوند‘ وتقدم أفضل ما لديها وتتحدى جيمس ومواقفه وسلوكه عند كل فرصة. كان باستطاعة Seydoux أن تحصل على مشاهد أكثر من ذلك، لكنها تقدم أفضل ما لديها مع الوقت المتاح لها، والشرارات تتطاير بكل تأكيد بينها وبين Craig.

في الديار، يبدو طاقم الممثلين الرئيسي لا يشبه طاقم جهاز الاستخبارات البريطاني (MI6) بقدر ما يشبه طاقماً من سلسلة Mission Impossible، مع كل واحد منهم يلعب دوره. تصبح Naomi Harris بدور Moneypenny هي المؤتمنة والحليفة الموثوقة لبوند في حين يقوم الممثل Ben Whishaw بتسهيل تنقله حول العالم وحتى أنه ينزل إلى الميدان بنفسه. أما بالنسبة لـ M، فهو يتواجه بحدة مع C مع تحول تهديد الأمن القومي إلى أزمة شاملة واندماج قصة هاتين الشخصيتين ببطئ.

لكن على الرغم من أن نهاية SPECTRE مصممة لكي تربط بكل ذكاء العديد من النهايات المفتوحة، إلا أنه يفشل في تقديم شحنة عاطفية كالتي رأيناها في Skyfall و Casino Royale قبله. لا يفتقر الفيلم للدراما التي بتنا نتوقعها من أفلام جيمس بوند، ويؤدي المصور السينمائي Hoyte Van Hoytema وظيفته بكل احترافية ونجاح ليضمن أن تكون البصريات ساحرة كما يجب. لكن يفتقر الفيلم لوجود شرير لا ينتسى كما تتطلب أفلام 007، ولمشاهد آكشن بارزة تجعلك تقفز عن كرسيك، أو للحظة من العاطفة الصادقة التي تجعل قصة الفيلم تترك صداها في داخلك.

الخلاصة

إذا كات الشائعات صحيحة وكان هذا فعلاً هو آخر فيلم في سلسلة جيمس بوند للمخرج Sam Mendes والنجم Daniel Craig كليهما، فإن القصة قد تمكنت من إنهاء النهايات المعلقة. لكن وبالرغم من أن SPECTRE فيلم أنيق وعصري، إلا أنه يفتقر إلى الجوهر الحقيقي، حيث يفشل بالوصول إلى درجة العظمة.

ترجمة: ديما مهنا




الكلمات الدلالية (Tags)
لا, متين, مراجعة, لكن, الإذهال, درجة, يصل, spectre, فيلم, إلى
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مراجعة فيلم Creed عين النمر anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 12:48 AM
مراجعة فيلم The Hunger Games: Mockingjay, Part 2 مليء بالإثارة لكن مع بعض العيوب anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 12:43 AM
مراجعة بالعربي فيلم Secret in their Eyes فيلم تشويقي من دون تشويق anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-12-07 12:29 AM
مراجعة و مناقشة فيلم The Martian للنجم مات ديمون anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-10-17 05:00 AM
مراجعة فيلم اهواك تامر حسني وغادة عادل anoXmous تقارير أفلام - مراجعة فيلم - كلاسيكيات 0 2015-10-14 03:49 PM


الساعة الآن 04:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
M5ab2 آنضم الى معجبين